8 صَفَر , 1440 A.H. October 17th, 2018

اسباب ودلالات صدور المرسوم الملكي الاخير في السعودية

taaiat

ايران اليوم-

طرحت خلال اليومين الماضيين تحاليل متعددة حول اسباب صدور المرسوم الملكي الاخير من قبل الملك سلمان بن عبدالعزيز والذي يقضي باعفاء عدد من الامراء من مناصبهم وتعيين امراء آخرين مكانهم خاصة اعفاء الامير مقرن بن عبدالعزيز من منصب ولاية العهد وتعيين محمد بن نايف خلفا له.

يعتقد البعض ان اعفاء الامير مقرن تم بسبب موقفه المحايد تجاه عمليات عاصفة الحزم على اليمن كما يعزو البعض سبب اعفائه من منصبه الى افتقاره الى شعبية كافية تؤهله لتولى الحكم بعد الملك سلمان.

ويرى البعض ان تعيين محمد بن سلمان وليا لولي العهد جاء تمهيدا لنقل السلطة الى ابناء الملك سلمان وعليه يتوقع ان يعين الملك سلمان نجله وليا للعهد في المستقبل القريب. فيما يعتقد البعض ان تعيين محمد بن سلمان وليا لولي العهد جاء مكافئة له على قيادته لعمليات عاصفة الحزم التي كانت ناجحة وفق التقييم السعودي الرسمي.

على كل حال يمكن طرح نقطتين حول المرسوم الملكي الاخير في السعودية: الاولى هي ان وجه السلطة السعودية تغير بالكامل بعد صدور المرسوم الملكي الاخير من قبل الملك سلمان اذ انتقل الحكم الى احفاد عبدالعزيز بعد عقود متتالية مارس فيها ابناء عبدالعزيز الحكم. وبكلمات اخرى سيتولى جيل جديد من آل سعود الحكم في السعودية.

اما النقطة الثانية فهي ان كل من ولي العهد وولي ولي العهد يتولى حاليا مؤسسة امنية كما ان لكل منهما شخصية مقتدرة وحازمة ما يوحي الى ان الاهتمام بالمسائل الامنية من اولويات السياسة السعودية سواء على الصعيد الداخلي او على الصعيد الخارجي.

أترك تعليقا

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *


*

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
Facebook
Facebook
SOCIALICON