7 شَوّال , 1439 A.H. June 21st, 2018

افخم تدين قيام السعودية بمنع هبوط طائرة نقل ايرانية في مطار صنعاء

afkham

طهران-

وصفت الناطقة باسم وزارة الخارجية الايرانية “مرضية افخم” قيام السعودية بمنع طائرة نقل ايرانية من الهبوط في مطار صنعاء بـ” الغير انساني” و” الحاقد”.

وقالت افخم ان ما قامت به السعودية يهدف الى فرض المزيد من الضغوط على الشعب اليمني الاعزل داعية المنظمات الدولیة خاصة اللجنة الدولیة للصلیب الاحمر “إعداد أرضیات” ارسال المساعدات الغذائیة والدوائیة للشعب الیمني.

وتعمدت الطائرات السعودیة أمس الثلاثاء قصف مطار صنعاء لمنع الطائرة الإیرانیة المحملة بالمساعدات الإنسانیة للشعب الیمني من الهبوط في المطار.

وقصف الطیران السعودي برج المراقبة والمدارج في مطار صنعاء ومطارا عسکریا بالعاصمة ومطار الحدیدة لمنع طائرة المساعدات الإیرانیة من الهبوط.

هذا وكشف طيار الطائرة الايرانية التي تم منعها من الهبوط في مطار صنعاء ان المقاتلات السعودية كانت تريد ان ترغم الطائرة الايرانية على التوجه الى السعودية والهبوط في مطار الرياض الا انه رفض طلب السعوديين.

وقال “بهزاد صداقت” في مقابلة اجرتها معه التلفيزيون الايراني انه وبعد ان دخلت طائرته الى الاجواء اليمنية ابلغه برج المراقبة السعودي انه لا يسمح لطائرته بالهبوط في مطار صنعاء.

واضاف صداقت انه رد على السعوديين” نحن في الاجواء اليمنية وهذا الموضوع لا يخص السعودية. شحنة الطائرة معلومة… بامكانكم تفتيش الطائرة في مطار صنعاء”.

وتابع الطيار الايراني ان السعوديين وبعد تصريحاته توعدوا بأن يرسلوا مقاتلات باتجاه طائرته. وبعد مضي دقائق ظهرت مقاتلات سعودية تحلق بالقرب من الطائرة الايرانية وطلبت المقاتلات السعودية من الطيار الايراني ان يغير وجهته وان يهبط بمطار في السعودية.

ورغم تهديدات السعوديين واصل الطيار الايراني مسيره باتجاه مطار صنعاء الا انه وبعد ان اقتربت الطائرة الايرانية من مطار صنعاء تم قطع اتصال الطائرة الايرانية ببرج المراقبة الايراني. وقبل دقائق من هبوط الطائرة الايرانية في مطار صنعاء قامت المقاتلات السعودية بقصف مدرج مطار صنعاء بالصواريخ ما دفع الطيار الايراني الى العودة الى ايران.

أترك تعليقا

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *


*

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
Facebook
Facebook
SOCIALICON