15 رَجَب , 1440 A.H. March 22nd, 2019

تنمية المنطقة وأمنها غير ممكنين دون استقرار ايران والعراق

ايران والعراق

ايران اليوم :

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني الاثنين، ان أمن وتنمية المنطقة غير ممكنين بدون استقرار وتنمية ايران والعراق مشيرا الى تنامي العلاقات والتعاون الاخوي بين ايران والعراق.

وفي جلسة المباحثات الموسعة بين الوفدين الايراني والعراقي في بغداد عصر الاثنين، اعرب روحاني عن تقديره للحفاوة التي لقيها والوفد المرافق له من قبل الحكومة والشعب العراق خلال هذه الزيارة، وقال: ان العلاقات الايرانية العراقية متجذرة في التاريخ وكانت على الدوام ودية وأخوية وستستمر كذلك.

واشار روحاني الى ان الشعب الايراني وقف الى جانب الشعب العراقي الشقيق خلال الاوقات الصعبة، ولم يدخر وسعا لمساعدته، مضيفا: نعتبر استقرار وامن العراق في مسار تنمية واستقرار وأمن ايران.

واكد ان أمن وتنمية المنطقة غير ممكنين بدون استقرار ايران والعراق، وقال: في الوقت الذي تفرض فيه اميركا الحظر الجائر واللاقانوني وخلافا لقواعد مجلس الامن ضد الشعب الايراني، وتحاول ممارسة الضغوط وايجاد شرخ بين الدول الصديقة، فانه يتعين علينا أن نواجههم بتطوير وتوطيد وتعميق العلاقات الشاملة بيننا.

ووصف روحاني المحادثات بين المسؤولين الايرانيين والعراقيين بانها ايجابية، وتاتي في سياق تنمية العلاقات والتعاون بين البلدين، مضيفا: ان جميع المسؤولين الإيرانيين والعراقيين اليوم لديهم ارادة قوية وكاملة لتطوير العلاقات الشاملة بين طهران وبغداد.

واعتبر تيسير العلاقات بين الشعبين ورجال الأعمال في البلدين يسهم في ترسيخ العلاقات، وقال: يمكن لايران والعراق توسيع علاقاتهما وتعاونهما في مختلف مجالات العلوم والثقافة والجامعات والنانوتكنولوجيا والتكنولوجيا الحيوية والتكنولوجيا، ونحن على استعداد لنقل الخبرات والتعاون في مجال المبادلات الطلابية والعلمية مع العراق.

واكد الرئيس الايراني على اهمية تعاون البلدين في مجال المواصلات والترانزيت لدوره في توسيع العلاقات التجارية والاقتصادية، مضيفا: سيكون لربط سكك الحديد العراقية بسكك الحديد الايرانية، والتي ترتبط بممر ‘شمال جنوب’ الى آسيا الوسطى وبلدان شرق آسيا، تأثير كبير في العلاقات التجارية والاقتصادية في المنطقة.

واوضح روحاني ان ايران على استعداد لزيادة صادرات الكهرباء والغاز الي العراق، مضيفا: ينبغي على المسؤولين في البلدين العمل على الاسراع بتنفيذ اتفاقيات حماية البيئة ومواجهة العواصف الترابية.

واعتبر توسيع الروابط المصرفية بين البلدين والاستفادة من العملات المحلية في المبادلات التجارية أمرا هاما في تطوير مجالات التعاون الاقتصادي بين ايران العراق.

كما اكد الرئيس الايراني ضرورة واهمية احياء نهر ‘اروند رود’ بالنسبة لشعبي البلدين، معربا عن أمله بارساء تعاون مشترك في سياق الاستفادة من هذا النهر بما يخدم مصالح الشعبين من خلال التخطيط وجهود مسؤولي البلدين.

واكد روحاني على ضرورة تنمية التعاون في مجال ارساء أمن واستقرار المنطقة والمكافحة الكاملة والنهائية للارهاب، مضيفا: ان ايران حكومة وشعبا كما وقفت في الايام الصعبة الي جانب الشعب العراقي في مكافحة داعش، ستبقي ايضا الى جانب العراق حكومة وشعبا خلال مرحلة اعادة الاعمار ايضا.

أترك تعليقا

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *


*

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
Facebook
Facebook
SOCIALICON