16 ذو القِعْدة , 1441 A.H. July 7th, 2020

“شرطي العالم” وسفن إيران

ايران اليوم :

ارسلت ايران منذ اسابيع خمس ناقلات نفطية الى فنزويلا في انجاز تاريخي لكسر الحصار الاميركي على كاراكاس.

وروج الكثير بأن ايران لن تستطيع ارسال اي سفينة خارج حدودها البحرية بعد هذا. ولکن الجواب كان في السفينة كُلستان، السفينة الايرانية السادسة التي وصلت الى موانئ فنزويلا محملة بمواد غذائية.

وعادت هاشتاغات كسر الحصار والسفن الايرانية في فنزويلا، ترند مع وصول كلستان الى الشواطئ الفنزويلية.

وغرد “محمد المبروك” في هذا السياق:”يا اخي النفط انا ما قلتلك مو منهوب اصلا ما في دولة نفطها مو منهوب الا ايران و فنزويلا و القذافي”.

وتحدث “سيد علي” في تغريدته عن كسر الهيمنة الاميركية كاتباً:”إيران وفنزويلا معادلة كسر الحصار الأمريكي وتراجع هيمنة أمريكا على العالم، ها هي إيران تثبت أنها بحجم التحدي أمام شرطي العالم وقطب إدارته والسيطرة عليه، أمريكا تفقد المزيد من هيبتها وتظهر أمام العالم بالدولة التي يمكن الوقوف في وجهها ورفع نبرة التحدي والمواجهة”.

اما سهاد، فكتبت مغردة:”فتش عن جمهورية ايران الاسلامية.

زودت ايران فنزويلا بمليون ونصف مليون برميل من الوقود الشهر الماضي. الرئيس مادورو قال للشعب الفنزويلي: فنزويلا ليست وحيدة و لها اصدقاء شجعان في ايران. اليوم سفينة ايرانية تدخل مياه فنزويلا الاقليمية محملة مواد غذائية لأول سوبر ماركت ايراني”.

أترك تعليقا

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *


*

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
Facebook
Facebook
SOCIALICON