20 صَفَر , 1441 A.H. October 19th, 2019

عن ماذا يبحث أردوغان في شمال سوريا؟

ايران اليوم :

يری المراقبون ان اردوغان يبحث عن انجاز خارجي لتحسين صورته في الداخل من خلال اجتياح الشمال السوري.

ويعتقد محللون سياسيون ان اردوغان يعاني من اختلاف وتشتت داخل حزبه العدالة والتنمية ويعاني من هبوط سعر الليرة التركية ويعاني من تدني شعبيته وهو مقبل علی انتخابات ولهذا يحاول أن يحقق انجازاً خارج حدود بلاده لترميم ما فقده في الداخل.

ويؤكد متابعون للشأن التركي ان اردوغان يبحث عن ضرب المسلحين الأكراد في سوريا ومنعهم من تشكيل أي حكم ذاتي لتضمين أصوات الجهات التركية التي تدعم هذا التوجه.

ويؤكد محللون سياسيون ان الجيش التركي ينتظر شن هجوم علی الشمال السوري منذ عام كامل وهذا ما أنهك الجيش التركي ولهذا فان الاجتياح التركي للشمال السوري أصبح قطعياً وليس محتملاً، خاصة بعد تصويت البرلمان التركي علی جواز هذا الاجتياح.

ويحذر مسؤولون كُرد في سوريا من مغبة اجتياح الشمال السوري معتبرين ان هذا الامر يهدد السيطرة علی 12 ألف سجين داعشي و70 ألف شخص من عائلاتهم، بحيث ان فرار هؤلاء او محاولة تدويرهم من قبل تركيا، سوف يشكل خطراً للمنطقة برمتها ويعود بالاوضاع الی المربع الاول.

ويشدد مراقبون سياسيون ان الحل الأمثل لهذه الأزمة يتمثل في التعامل مع الدولة السورية، فإذا تعامل الاكراد مع الدولة السورية ستتعامل دولة سوريا مع الشمال السوري كجزء من الوطن وتقف أمام أي اجتياح له. من جهة اخری اذا تفاوضت تركيا مع الدولة السورية فستضمن سوريا تأمين الحدود السورية – التركية وستستغني أنقرة من تولي ايجاد منطقة آمنة هناك.

ويؤكد متابعون ان اعتماد المسلحون الاكراد علی الاميركان هو ما سبب هذه الازمة، لأن ترامب مزاجي الهوی ويركض وراء من يؤمّن له امكانية نجاح عاجلة في الانتخابات و هو في غنيً عن جهات كردية لاتنفعه وتحمّل علیه تكالیف مالیة.

فما رأيكم:

  • هل سيفيق الأكراد من حلم الاتكاء علی الولايات المتحدة؟
  • وهل ستحقق تركيا مكاسبها من اجتياح الشمال السوري دون مواجهات دامية؟
  • وهل سيحرك خطر هروب الدواعش، المجتمع الدولي لردع تركيا من اجتياح شمال سوريا؟

أترك تعليقا

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *


*

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
Facebook
Facebook
SOCIALICON